زراعة البصل بأساليب صحيه و الحصول على محصول عالى

نموذج الاتصال

زراعة البصل بأساليب صحيه و الحصول على محصول عالى

 زراعة البصل بأساليب صحيه و الحصول على محصول عالى





الجو الملائم

البصل منتج زراعي شتوي يلائمه طقس مائل للبرودة لكى ينمو خضريا بشكل جيد ويحتاج البصل الى درجة حرارة من 12 – 24 م أما حينما تكون الحرارة من 7 – 30 م فلا ينمو بأسلوب جيد اما الفترة الضوئية الضرورية لتكوين الأبصال.

1- أبصال تتطلب الى نهار قصير بمتوسط 11-12 ساعة مثل هويت كربول ورد كربول والبحيري .

2-أبصال تتطلب الى نهار معتدل اى حوالى 13 ساعة مثل كرستال جرانوا .

3- أبصال تحتاج الى نهار طويل بمتوسط 14-16 ساعة مثل الطليانى الأحمر .


التربة المناسبة

تجود زراعة البصل في مختلف أشكال الأراضي الجيدة الصرف ويفضل زراعته في الأراضي الصفراء الخصبة.

تجهيز الأرض للزراعة

يتم حرث الأرض إثنين من المرات أو ثلاث وتنعم التربة جيدا ثم تزحف ويضاف السماد البلدي قبل الحرثة الأخيرة بمقدار 10 متر مكعب للفدان وبعد ذاك تقسم الأرض إلى أحواض ويتم الزراعة فيها نثرا أو فى سطور ثم تغطى البذرة بطبقة رقيقة من التراب ثم تروى الأرض.


مواعيد الزراعة

تتم زراعة البذور فى المشتل من منتصف شهر أغسطس حتى أخر سبتمبر فى الوجه القبلي ثم تنقل الشتلات عقب مرور حوالى شهرين إلى الأرض المستديمة اى فى أكتوبر ونوفمبر.

 أما فى الوجه البحري تزرع البذور فى أكتوبر ونوفمبر ويحدث نقلها للأرض المستديمة أواخر شباط وأوائل آذار ويحدث بالعادة تحميله على القطن.


حجم التقاوي

يتطلب الفدان إلى 5 – 10 كجم من البذور لنحصل منها على حوالى 100-300 ألف شتلة ذاك وتتوقف معدل التقاوي على المسافات لدى الزراعة فى الأرض المستديمة مثلما يقتضي أن لا يزيد عمر البذور عن عام.


إعداد المشتل وزراعته

يتم تحديد ارض المشتل ثم تنظيفها من الحشائش وتحرث وتنعم على نحو جيد ثم تقسم الى أحواض ضئيلة ثم تغرس بالبذور عقب تسوية سطحها نثرا او فى خطوط (14 خط فى القصبتين ) المسافات بينها 15سم ثم تغطى البذور بالطمى بطبقة سمكها حوالى 1سم وبعدها تروى الأرض وطريقة السر على جانبي الخط تعطى نسبة إنبات عالية وشتلات جيدة .

ويحدث تسميد المشتل بحوالي 30كجم من النيتروجين طوال بداية الإنبات ثم يروى المشتل على مدد تتناسب مع تشجيع النمو ثم يتم وقف السقي قبل تقليع الشتلات عقب خمسون يوما من الزراعة بحوالي أسبوع، وطوال تلك المدة يتم بخ المشتل مرة او أكثر مقابل ذبابة البصل للوقاية من الرض بها .

مسافات الزراعة

حينما ارتفعت المسافة بين النباتات المنزرعة حينما أدى هذا الى مبالغة معدل الأبصال وأيضا زادت نسبة الأبصال المزدوجة غير أن هذا يؤدى الى ندرة المنتج الزراعي.

عمليات الخدمة

الروي

يتم تعطيش الشتلات عقب زراعتها من أجل تعميق المجموع الجذري ثم تروى النباتات بلا انقطاع لفترات تتحكم فيها نوعية التربة والأوضاع المناخية ذلك مع العلم ان توقيف الري عند بداية تكوين المجموع الخضري وهذا لان الري فى مرحلة النضج من شأنه ان يؤدى الى تزايد نسبة الأبصال المقشورة والمزدوجة والغير صالحة للتخزين مع العلم ان الري فى تلك المرحلة يزيد من وزن المنتج الزراعي.

العزيق

يلزم القضاء على الحشائش الضارة والتي تحجب الضوء وتشارك النباتات فى الغذاء الضروري ويحدث العزيق بالأسلوب الذى يتلاءم مع المجموع الجذري السطحي لنبات البصل .

التسميد

يتطلب الفدان الى 10-15 متر مكعب من السماد البلدي القديم لدى تجهيز الارض للزراعة مثلما يفتقر الى السماد الكيماوي مثلما يلى الأراضي الطينية الصفراء تفتقر الى إضافة 300كجم سوبر فوسفات أحادي طوال الخدمة مثلما يتم اضافة 90-120 وحدة ازوتية لجميع فدان على دفعتين الأولى تضاف عقب حوالى 2-3 أسابيع والثانية في أعقاب حوالى شهر من الأولى اما الأراضي الرملية والصفراء فيتم إضافة 300-400 كجم سوبر فوسفات مع إضافة 50كجم سلفات بوتاسيوم 48% خلال الخدمة ذلك بالإضافة الى 150كجم سماد ازوتى على كميات محددة.

النضج والحصاد

وقتما تلين أعناق الأبصال وينثنى المجموع الخضرى كان ذلك دليل على الوصول الى درجة النضج ويجب ان يتم الحصاد وقتما تنثنى نسبة 50-75 من المجاميع الخضرية للنباتات حتى تحتفظ الأبصال بالقشرة الخارجية فالحصاد الباكر يؤدى لنقص المنتج الزراعي وتزايد لون القشرة ويتسبب فى عدم صلاحية الأبصال للتخزين أما الحصاد المتأخر فيؤدى الى ازدياد نسبة الأبصال المقشورة الغير صالحة للتخزين. 

ذلك ويتم قلع الأبصال يدويا او بالة مناسبة تدع بعدها الأبصال لتجف فترة تبلغ الى أسبوع ثم تقطع المجاميع الخضرية مع ترك جزء من النصل بطول 1-2سم وايضاً يقرط المجموع الجذري بجوار القاعدة بسكين وتستبعد الأبصال المزدوجة والمصابة وذات الحنبوط.

كمية المنتج الزراعي

يعطى الفدان حوالى 8-10 طن في المتوسط.


إرسال تعليق